مجاهدي خلق الارهابیة تتبني مسؤولیة اغتیال خمسة اشخاص من مواطنین کیلان

تبنت جماعة مجاهدي خلق الارهابیة مسؤولیة اغتیال خمسة اشخاص من المواطنین الابریاء في غابات کیلان من شهر تموز عام 1983 م . افاد موقع هابيليان ( اسر ضحایا الارهاب ) المتخصص في شؤون الجماعات الارهابية في ايران - ان جماعة مجاهدي خلق اعترفت بالجريمة في العدد 141من صحيفة " اتحاد الجمعيات الطلابية الاسلامية في الخارج" الناطقة بإسم مجاهدي خلق آنذاك احدی الوسائل المطبوعة في اوائل 1980 حیث اعترفت زمرة منافقي خلق الارهابية بمسؤوليتها عن عملية الاغتيال . ووفقا لهذا الخبر الذي نشر في صحيفة مجاهدي خلق تم في شهرحزیران من عام 1983 اغتیال خمسة اشخاص من مواطنین کیلان وکانت اسمائهم کالتالي جلایر سنکتراش –علي جعفري – علي دوراني – الماسي – ولم یذکر اسم الشخص الخامس ومن الجدیر للذکر ان جماعة مجاهدي خلق لم تذکرأن الضحایا کانوا في مراکزفي الحکومة اوالدولة وادعوا أن هؤلاء الابریاء کانوا جواسیس للحکومة


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات