الشهید عباس یزدان بناه

المجموعة: ضحايا الإرهاب
الزيارات: 358 times

العمل : خطاط

العمر: 29 سنة

الوضع العائلِي: عازب

مکان الاستشهاد: کیشا

تاریخ استشهاده: 8 سمبتمبر 1981

حیاته : ولد الشهید عباس یزدان بناه في عام 1952في عائلة متدینة في طهران. قضی عباس دورة طفولته في نظام اباد ومنذ صغره لوحظت فیه صفات تنبأ عن مستقبله المشرق.

کما تمتع بإ رادة صلبة وشخصیة قویة ولم یتوانی عن تقصیر المساعدة للناس وهذه کانت صفاته من الصغر التي تحدث عنها من یعرفونه من فترة طفولته.

وذهب الی المدرسة مثل باقي الاطفال الذین کانوا في عمره ومنذ ذلک الوقت تمتع بخط جمیل واعطی للتعالیم الدینیة اهمیة کبیرة وسعی لتعلم الاحکام الاسلامیة ومع شروع الحرکات الثوریة وفي سیر الحرکات الثوریة الاسلامیة العارمة انضم الی صفوف الثوار.

کما شارک بالمظاهرات وسعی للاستفادة من محاضرات علماء الدین.

وبعد انتصار الثورة کان من اوائل الاشخاص الذین التحقوا بالحزب الجمهوري الاسلامي وعمل في القسم الثقافي وکذلک في مجال الدعایة والاعلان للحزب الجمهوري وعلی الرغم من عمله الشاق لیلا ونهارا الا أن روحه العطشة لم ترتوي وکان یعمل بجد ونشاط.

في عام 1980 ذهب الی کردستان لمساعدة الاشخاص المحتاجین والمستضعفین وفي تلک اللیلة التي دخل فیها الی کردستان تم اسره علی ید جماعات عمیلة وبلغت فترة اسره 6اشهر في سجون تلک المجموعات وعانی الکثیر من الصعاب ومر بتجارب مؤلمة و في شهر اب عام 1980تحرر من قبضة عملاء امریکا بإیمان قوي وعزیمة صلبة لیکمل طریقه في إعلاء کلمة الحق ویواصل عطاءه.

وفي یوم الثامن من شهرسمبتمبر عام 1981ذهب الشهید یزدان مع عدد من زملائه من لجنة الثورة الاسلامیة لاعتقال عدد من الارهابیین في احد بیوت المنافقین الفاسدین . واشتبک مع احد الارهابیین الذي اصابه بطلقة ناریة في صدره وانتقلت روحه الطاهرة الی بارئها .


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات