الشهید موسی الرضا مقیسه

المجموعة: ضحايا الإرهاب
الزيارات: 671 times

الشیخ والقاضي الشهید موسی الرضا (مقیسه إي) کان واحد من المناضلین المجتهدین والمخلصین امتاز بالتواضع والهمة العالیة ، فقد سعی خلال جمیع أیام عمره القصیر المبارک والطیب إلی نشر وترویج کلمة التوحید المبارکة وإلی نشر المعارف الإسلامیة التي فیها حیاة القلوب ، لقد کانت حیاته عبارة عن حرکة مخلصة لا تعرف الملل والکلل فکان عالم دین ینشر تعالیم الإسلام ومعلما یربي الأجیال علی محامد الأخلاق وکذا کان قاضیا لا یهمه إلا خدمة الحق والعدالة ، وقد عمل في مدن قم وسبزوار وطهران ، وقدم الشهید کل ما یملک من قوة وطاقة من أجل المساهمة في حمایة الثورة الإسلامیة ودهدافها السامیة فتولی رئاسة لجنة الثورة الإسلامیة في مدینة سبزوار ، کما دخل سلک القضائ وتولی منصب النائب في محکمة الثورة الإسللامیة في مدن بروجرد ودرود في محافظة لرستان وقد قدم خدمات جلیلة للوطن وللثورة في هذه المناصب ، ولقد کان بأخلاقه الکریمة العالیة وحسن تدبیره و إیثاره و شجاعته وذکائه الأسوة الحسنة لطلابه ولأصدقائه .

وفي بدایة فصل الربیع بتاریخ 27 /4/1984 وعندما کان الشهید موسی الرضا مقیسه مشغولا في عمله کممثل للنیابة العامة في مدن بروجرد ودرود لرستان تعرض لمؤامرة مشؤومة من قبل عملاء الأعداء منافقي خلق الخونة الذین قاموا باغتیاله لیخسر الشعب الإیراني بشهادته رجلا خدوما مخلصا صادقا .

 


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات