عدم الانحياز تطالب بعقد مؤتمر دولي لمکافحة جذرية للإرهاب

اعلن السفير و المندوب الايراني لدی الأمم المتحدة ان حرکة عدم الانحياز تطالب بعقد مؤتمر دولي لمکافحة جذرية للإرهاب.

و حضر غلامعلي خوشرو في اجتماع للمجلس الأمن الدولي حول تهديد السلام و الأمن الدولي نتيجة الاعمال الإرهابية، و اعلن عن مواقف حرکة عدم الانحياز حول الإرهاب و اساليب دحره.

و قال خوشرو في کلمته: ان حجم العمليات الإرهابية وصل إلی حدد غير مسبوق في العالم و من الضروري ان يوحد المجتمع الدولي عزمه و ارادته اکثر من الماضي لمکافحة هذا التهديد.

و اعتبر مندوب ايران لدی الأمم المتحدة ان الارهاب هو انتهاک القانون الدولي، قوانين حقوق الانسان، و حق الحيات و التنمية الاقتصادية و الاجتماعية و اضاف: لايمکن ربط الإرهاب بأي ديانة، جنسية، حضارة، و عرقية و لايجوز استغلال هذه العناوين لتبرير الإرهاب أو حتی مکافحته بتلک الذرائع.

و تابع خوشرو: من جهة أخری لايمکن اعتبار النضال المشروع للشعوب التي تعاني تحت وصاية الاستعمار أو الاحتلال، بالإرهاب و تطالب حرکة عدم الانحياز جميع الدول إلی الانضمام إلی الشرعية الأممية و الدولية لمکافحة الإرهاب و أکد من جديد علی ضرورة وجود معاهدة دولية شاملة لمکافحة الإرهاب.

و أکد سفير ايران في الأمم المتحدة علی اهمية الالتزام بالقانون الدولي و خصوصا السيادة الوطنية للدول و ضرورة انعقاد مؤتمر دولي في اطار الأمم المتحدة من أجل تدوين مبادرة المجتمع الدولي لمکافحة الإرهاب في کافة اشکاله و دحره.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات