مقتل 200 ارهابياً وتفجير 50 عجلة مفخخة غربي الموصل

اعلن امير لواء "علي الاكبر" احد فصائل الحشد الشعبي، اللواء علي الحمداني، عن قتل 200 عنصراً من تنظيم داعش الارهابي، وتفجير 50 عجلة مفخخة، خلال عمليات "قادمون يانينوى"، غربي الموصل.

وقال الحمداني في حديث لوكالة نون الخبرية، ان "حصيلة الدواعش الذين قتلوا على يد ابطال لواء علي الاكبر في المحور الذي كلف به اللواء من قبل قيادة عمليات الحشد الشعبي خلال عمليات "قادمون يانينوى" وصل الى مايقارب ‏‎200‎‏ عنصراً من تنظيم داعش الارهابي، فيما تم تفجير اكثر من ‏‎50‎‏ عجلة مفخخة استخدمها الارهابيون لاعاقة تقدم قطعات اللواء".

واضاف الحمداني، ان "المساحة التي تم تحريرها في هذا المحور بلغت، 1400 كم"، مبيناً، انه "تم اخلاء عشرات العوائل التي كان يستخدمها ‏عناصر داعش الارهابي كدروع بشرية حيث تم نقل هذه العوائل الى القرى المؤمنة والقريبة من موقع اللواء وتقديم كافة المساعدات الانسانية لهم بالتعاون مع العتبة الحسينية المقدسة‏". وتواصل القوات الأمنية العراقي المشتركة بمساندة طيران الجيش والحشد الشعبي، عملية تحرير الموصل من قبضة تنظيم "داعش" التكفيري ، وذلك بعد إعلان رئيس الوزرءا العراقي القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي انطلاق ساعة الصفر في (17 تشرين الأول 2016)، لتحرير محافظة نينوى.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات