وصیة الامام الخمیني :امریكا دولة ارهابیة بذاتها

وصیة الامام الخمیني ینبوع الحكمة التي تنبع من قلبه الصافي والطاهر التي تجري في كتابته لتكون شاهدا اخرا علی السیرة العملیة لهذا الانسان العظیم وتسد كل الطرق امام الشبهات وتمحض كل شكوك الاعداء.

هذا مقطع مأخوذ من وصیة الامام الخمیني السیاسة الدینیة التي اشار فیها الامام الراحل الی موقفه تجاه امریكا ودول المنطقةحیث قال فیها :

یفتخر شعبنا بل تفتخر جمیع الشعوب الاسلامیة وكل الشعوب الضعیفة في العالم بأن اعدائهم اللذین هم أعداء الله سبحانه وأعداء القران الكریم والاسلام اعداء شرسین سیقومون بكل عمل مجرم وقذر للحصول علی نواياهم المشؤومة ومن اجل الوصول الی السلطة وتحقیق مطامعهم لایعرفوا أي عدو أو صدیق . و خاصة حکومة امریكا الـتي هي دولة ارهابیة بذاتها التي أشعلت العالم بأسره بالنیران وكذلك حلیفتها اسرائیل الصهیونیة التي لاتتوانی عن ارتكاب أي جریمة من أجل الوصول الی مطامعها ویخجل القلم عن كتابتها والالسن عن ذكرها والافكار الحمقاء (اسرائیل الكبیرة )التي تدعوا الی ارتكاب هذه الجرائم.

تفتخر الشعوب الاسلامیة والدول الضعیفة بأن أعدائهم مثل الملك حسین الاردني هذا المجرم المتسول المتجول وحسني مبارك الحلفاء لإسرائیل

المجرمین ومن اجل خدمة أمریكا واسرائیل سيقومون حتی بخیانة شعبهم .

ونحن نفتخر بأن عدونا صدام البعثي الذي یعرف العدو والصدیق جرائمه وانتهاکه لحقوق الشعوب وحقوق البشر والكل یعرف بأن خیانته لشعب العراق المظلوم ومشایخ الخلیج لم تكن اقل من خیانته لشعب ایران .


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات