مجاهدي خلق يعترفوا بإغتيال 3 موظفين جامعيين

اعترفت منظمة مجاهدي خلق الإرهابية بإغتيال 3 من موظفي مؤسسة "الجهاد الجامعي " العلمية عام 1982.

افاد موقع هابيليان ان زمرة خلق اعترفت في العدد 40 من صحيفة " اتحاد الجمعيات الاسلامية للطلاب المقيمين في الخارج " (نشریه انجمن های اسلامی دانشجویان خارج از کشور) الناطقة بإسم مجاهدي خلق آنذاك بعمليات تصفية واسعة ضد الشعب الايراني في بداية عام 1982.

العدد المذکور طبع في 25 شباط 1982 و انتشر فيه عدد من اعترافات مجاهدي خلق الذين تبنوا عدة عمليات ارهابية في ذلك الشهر.

من ضمن تلك الاخبار، نقل خبر عن صحيفة الجمهورية الاسلامية الذي نشرت نبأ اغتيال 3 من موظفي مؤسسة " الجهاد الجامعي " العلمية و التعليمية. استنادا إلی هذا الخبر الذي تبنته المنظمة الإرهابية، 3 من اعضاء الزمرة بعد التنکر بزي حرس الثورة، اوقفوا سيارة لموظفين في هذه المؤسسة التعليمية و هم " محمد علي نماززاده"، " حسينعلي شايسته مهر" و "رضایی" و انزلوهم من السيارة و فتحوا النيران عليهم.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات