مجاهدي خلق تعترف بإطلاق النار علی موظف في شيراز

تبنت منظمة مجاهدي خلق الإرهابية عملية اغتيال بائع اثاث منزلية في طهران عام 1982.

افاد موقع هابيليان (المتخصص في شؤون زمرة خلق الإرهابية) ان مجاهدي خلق اعترفوا في العدد رقم 40 من صحيفة " اتحاد الجمعيات الاسلامية للطلاب المقيمين في الخارج " التابع للزمرة آنذاک، بتلك العملية.

تضمن هذا العدد نقل العديد من اخبار صحيفتي الجمهورية الاسلامية و اطلاعات في شتاء 1982 و اعتبرت صحيفة زمرة خلق ان هذه الاخبار اعتراف من الحکومة الايرانية بالعمليات الناجحة التي قامت بها الزمرة في انحاء ايران.

اعترفت الجماعة الإرهابية بعملية استهداف موظف في مؤسسة جهاد الإعمار (حاليا وزارة الزراعة) اسمه حجة الاسلام محمد رضایی. وفق ما اعلنته صحيفة اطلاعات و تبنته زمرة خلق الإرهابية، إن مجاهدي خلق قاموا بإطلاق النار علی سيارة محمد رضايي و هي من طراز لاندرور أمام محطة اطفاء الحريق في مدينة شيراز في الساعة 15/8 صباحا من يوم 16 آذار 1982. و انتقل رضايي إلی المستشفی إثر الجروح البالغة في وجهه و عينه.





ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات