مجاهدي خلق اعترفوا بإغتيال 150 مواطن ايراني خلال شهرين

 

اعترفت منظمة مجاهدي خلق الإرهابية بإغتيال 150 مواطن ايراني خلال شهري اکتوبر و نوفمبر عام 1981.

افاد موقع هابيليان ان جماعة خلق الإرهابية اعترفت بإغتيال هذا التعداد من المواطنين الايرانيين في العدد 61 من صحيفة " اتحاد الجمعيات السلامية للطلاب المقيمين خارج البلاد" (نشریه انجمن های اسلامی دانشجويان خارج از کشور) الناطقة بإسم الجماعة آنذاك.

و ادعت زمرة مجاهدي خلق ان هؤلاء اعضاء في حرس الثورة و تم تصفيتهم من خلال عملية " مشروع المقاومة المسلحة " في طهران.

يذکر ان الکثير من المواطنين الايرانيين في بداية الثورة کانوا يلبسون ازياء بألوان و اشکال تشبه الازياء العسکرية أو يربون لحاياهم حيث يوحي بأنهم عسکريين أو مناصرين للثورة الشعبية و کانت تقوم الزمرة بتصفية الکثير منهم.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات