نائب عن دولة القانون: منظمة خلق تعمل على زعزعة الامن في ايران

 

اكد النائب في البرلمان العراقي، عن ائتلاف دولة القانون عبد الاله النائلي، ان منظمة خلق هي ضمن التصنيفات العالمية بانها منظمة ارهابية، وبالتالي انها تدعم كل نشاط ارهابي يعمل على زعزعة الامور داخل العراق، موضحا انها تعمل ضد الجمهورية الاسلامية الايراني منذ سنوات طويلة.

وقال النائلي في تصريح لمراسل منظمة هابيليان، ان اي وجود امريكي او اي وجود ارهابي في العراق وخارجه يعمل على زعزعة الامن الايراني، تعمل منظمة خلق لصالحه وتدعمه، وبالتالي فان وجودها يصب في صالح داعش والقاعدة وبقية المنظمات الارهابية بشكل واضح وصريح.

واضاف ان بعض اطرافها تعمل استخباريا ومعلوماتيا لصالح تنظيم داعش، حيث ان وجودها يشكل خطر على العراق.

واشار الى ان رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي، عمل على اخراجها من محافظة ديالى كما يعلم الجميع بعد ان كانت متغلغلة وكان وجودها قوي جدا هناك، وبالتالي تم اخراجها من معسكر اشرف الذي كان يشكل خطر على اهالي ديالى وعلى المناطق المحيطة بالمحافظة.

مشددا على ان يعمل العراق بكل جهده وامكانياته، خاصة السياسة الخارجية العراقية، على اخراج منظمة خلق من البلاد بشكل نهائي من اجل الانتهاء من هذه المنظمة وعناصرها المشبوهين الذين من الممكن ان يعملوا على اسقاط التجربة السياسية في العراق.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات