نائب عراقي يؤكد أن ممتلكات معسكر أشرف ملك للعراق ويحذر من المساس بها

أكد النائب عن ائتلاف دولة القانون عدنان الشحماني، الأربعاء، أن ممتلكات معسكر أشرف الذي كانت تشغله منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة هي ملك للعراق، فيما طالب الحكومة بعدم السماح بالمساس بها.

وقال الشحماني خلال مؤتمر صحافي عقد في مبنى البرلمان وحضرته "السومرية نيوز"، إن "قضية معسكر اشرف أصبحت أمراً واقعاً بعد أن تم نقل عدد من سكانه وترحيل العدد الآخر"، لافتا إلى أن "هناك أصواتاً بدأت تتعالى من منظمة خلق وتدعي بأن لديها أموال وممتلكات تقدر بخمسمائة مليون دولار داخل المعسكر".

وأكد الشحماني أن "هذه الأموال والممتلكات عراقية وليست ملكاً للمنظمة كونها صرفت لهم من دولة العراق"، مطالباً الحكومة بـ"الحفاظ عليها وعدم منحهم فرصة للعبث بها".

وكان العراق طالب، في 26 نيسان 2012، على لسان وزير الخارجية هوشيار زيباري الدول الأوربية والأجنبية بقبول إعادة توطين سكان معسكر أشرف، معتبراً أن من دون هذا الأمر ستكون عملية نقلهم إلى معسكر ليبرتي مهددة بالفشل.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات