نائب أردني: دعم منظمة خلق إخلاصاً منا لصدام

قال النائب في البرلمان الاردني، وصفي الزيود، ان دعمنا لمنظمة خلق الإرهابية لأنها كنت تحظى برعاية الرئيس العراقي المقبور صدام حسين، مشيراً إلى إن دعم هذه المنظمة من قبل بعض نواب الاردن يأتي إخلاصاً لصدام حسين.

ودافع النائب وصفي الزيود عن مشاركة وفد برلماني أردني في مؤتمر داعم لمنظمة "مجاهدي خلق" الذي عقد مؤخرا في العاصمة الفرنسية باريس.

وقال الزيود عبر صفحته على "فيسبوك" وتابعه موقع "أشرف نيوز"، "تذكروا دوما ان هذه المعارضة الايرانية كانت تحظى برعاية الشهيد العظيم صدام حسين، واخلاصا منا للقائد اجتمعنا معهم واستمعنا معهم وسيكون لي حديث عن تلك اللقاءات".

وواجهت مشاركة الوفد النيابي الاردني المكون من 19 نائبا في المؤتمر انتقادات حادة من بعض المراقبين الذين قالوا إن هذه الخطوة قد تأزم العلاقة مع الحكومة العراقية التي تطالب بترحيل أعضاء المنظمة القاطنين في مخيم "لبريتي" من أراضيها.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات