مستشارة المالكي: سنرفض أي مساعي لبقاء منظمة خلق في العراق

أكدت مريم الريس المستشارة السياسية في مكتب رئيس الوزراء نوري المالكي، أن موقف الحكومة العراقية ثابت من قضية منظمة خلق، مشددة في الوقت نفسه على ضرورة جلاء هذه المنظمة من الأراضي العراقية بأسرع وقت.

وأوضحت الريس أن نقل عناصر منظمة خلق من معسكر اشرف في ديالى إلى معسكر ليبرتي ببغداد لا يعني الموافقة على قبولهم في العراق، معتبرة أن "بغداد سترفض أي مساعي غربية لتوطين عناصر هذه المنظمة في البلاد".

واستغربت مستشارة رئيس الوزراء مطالبة بعض القيادات السياسية بضرورة إبقاء المنظمة واعتمادهم كلاجئيين في البلاد، مضيفة أن "الحكومة متواصلة مع بعثة الأمم المتحدة من أجل الإسراع بإخراج منظمة خلق".


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات