مترجم زعيم مجاهدي خلق يکشف معلومات عن الکاتب المرتزق صافي الياسري

اعلن مترجم زعيم زمرة مجاهدي خلق الإرهابية عن امتلاکه معلومات عن الکاتب البعثي المرتزق صافي الياسري و قال قربان علي حسين نجاد الذي انفصل عن الزمرة و هرب منها قبل اقل من شهر انه بصدد کتابة مقالة في وقت لاحق عن شخصية الياسري و تعاملاته مع زمرة خلق.

و اضاف حسين نجاد: کنت المترجم العربي لرجوي لمدة 30 عاما و لذلك اعرف الياسري من قريب. حينما کنت في معسکر اشرف تکلمت معه کثيرا و ترجمت بعض کتبه و اضاف اسمي في نهاية کتابه " الاسلام الديمقراطي ". الياسري رجل مارکسي و شيوعي و هو سکير محترف و جميع الاشخاص الذين کانوا يعملون معه في اشرف کانوا يستهزئونه بسبب شربه الخمر و کانوا يقولون لا نعرف هذا السکير کيف يکتب و من أين يأتي بهذا الکلام و هو ثمل. و قبل عام و بعد تعرضه للتهديدات، نقلوه من بغداد إلی اربيل و ثم إلی فرنسا و حاليا يسکن هناك.

حسين نجاد اشار إلی الاموال التي يستلمها الياسري من الزمرة و قال: الياسري يعيش و يرتزق من خلال الاموال التي تقدمها زمرة خلق و أنا کتبت مقالا حول هذا الموضوع و سأنشره لاحقا ً.

حسين نجاد تابع قوله: صافي الياسري يکتب بعض مقالاته للزمرة بإسم" عبدالکريم عبدالله ". قبل 22 عام کنت اعمل في قسم العلاقات (شؤون العراق) و اعرف الياسري من قريب. بعد سقوط صدام کان يأتي دوما إلی معسکر اشرف و يختبيء هناك مع افراد اسرته لفترة طويلة و هناك اختار هذا الاسم المستعار و قال اريد اختار اسما مستعارا لمقالاتي حتی لايتعرف أحد علی هويتي. و کان يستلم 200 دولار شهريا مقابل کل مقالة و تعهد بکتابة 3 مقالات لصالح زمرة خلق اسبوعيا ً.

يذکر ان موقع هابيليان الاعلامي کتب عدة مرات مقالات عن البعثي الياسري و کشف عن بعض تعاملاته مع زمرة خلق و بعد کل مقالة کان يرسل کتابا من بريد "عبدالکريم عبدالله" إلی البريد الالکتروني لموقع هابيليان و يشتم العاملين فيه بألفاظ نابية نعتذر من الاشارة اليها بسبب شدة الاسائة.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات