مؤتمر و معرض الطاعون الاسود الثالث في بغداد

 

شدد المشاركون في ندوة «الطاعون الاسود» التي اقيمت في العاصمة العراقية بغداد علي أن الشعب العراقي يدعو الي طرد زمرة المجاهدین الارهابية من العراق.و أفادت وكالة أنباء فارس أن وسائل الاعلام العراقية قامت بتغطية مكثفة لهذه الندوة التي عقدت في نادي المهندسين في بغداد وشارك فيها عدد كبير من الشخصيات السياسية واصحاب وسائل الاعلام والمنظمات غير الحكومية بالاضافة الي عوائل ضحايا جرائم مجاهدي خلق في العراق.

و أشارت احلام المالكي رئيسة مؤسسة بلدي الثقافية في بداية أعمال الملتقي الي المطالبة العامة للشعب العراقي بطرد زمرة المجاهدین الارهابية من العراق وسردت الكثير من الجرائم التي ارتكبتها هذه الزمرة في هذا البلد.

و رأت المالكي أن عقد مثل هذه الملتقيات يعتبر أقل عمل يمكن انجازه للمزيد من تنوير أذهان الرأي العام العالمي مؤكدة أن ندوة " الطاعون الاسود " تبغي استخدام كل الطرق والقنوات القانونية لطرد زمرة المجاهدین من الاراضي العراقية.

و تحدث في هذه الندوة جمعة العطواني عضو الائتلاف الوطني العراقي الذي اعتبر المجاهدین جماعة ارهابية دولية معروفة وشدد علي أن الشعب العراقي يرفض بقاء مثل هذه الزمرة التي كانت حليفا للنظام السابق وساهمت في المجازر البشعة التي تعرض لها هذا الشعب.

و أكد اصدار قرار القاء القبض علي عدد كبير من قادة هذه الزمرة موضحا أن الشعب العراقي وحكومته لن يقبلان بأقل من طرد ومحاكمة هؤلاء المجرمين.

و في الختام تحدث محمد جواد هاشمي نجاد الامين العام لمنظمة هابيليان التي تعني بعوائل شهداء الارهاب التي نفذتها زمرة مجاهدي خلق عن العلاقات الطيبة القائمة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والعراق ورأي أن هذه العلاقات تتطلب طردالمجاهدین من الاخير بأسرع مايمكن.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات