عوائل ضحايا زمرة خلق الإرهابية يوجهون رسالة إلی نوري المالکي

وجه عدد من الضحايا و الشهداء الذين سقطوا علی يد زمرة مجاهدي خلق الإرهابية خلال الانتفاضة الشعبانية طالبوا رئيس الوزراء العراقي نوري المالکي بحجز کافة الاموال المنقولة و غير المنقولة التي بحوزة هذه الزمرة. و هذا نص البيان کما ورد :

دولة رئيس الوزراء المجاهد نوري كامل المالكي ألمحترم

ســيـدي ألكريـم

نحن عوائل ألضحايا الذين سقطوا برصاص منظمة خلق الارهابية عام 1991 م في أيام الانتفاضة الشعبانيه من كافة محافظات العراق ونمتلك كافة الوثائق التي تثبت اشتراك هذه ألزمره الضالة في قتل وجرح المجاهدين وتسليم قسم من المجاهدين الى اجهز صدام القمعيه وقدمنا الدعاوي القانونيه مرفقـه بكافة الادله من عـام 2009 ولغايـة الان لم تتخـذ ألإجراءات بحقهم وهــم الان علـى وشــك الخروج من العراق .

ســيـدي

لقد نشرت بعض الصحف العراقيه بأن الحكومة العراقية عوضت هذه الزمره مبلغ (سبعة ) مليارات دينار عراقي لخروجهم من معسكر أشرف . كذلك نشرت صحيفة المشرق العراقيه اعلان صادر عن هذه الزمره ببيع ممتلكاتهم بالمزاد العلني في معسكر اشرف .وكما تعلمون سيادتكم ان جميع الموجودات في معسكر اشرف هي اموال العراق .

سيدي الكريم

أننا نناشد سيادتك بالإيعاز بحجز أموالهم المنقولة وغير المنقولة لحين حسم الدعاوي القانونيه المقامه ضدهم وطلبنا هذا مشفوع بدماء ألشهداء .

أخيرا سيدي جزاكم الله خير الجزاء بحق الأمهات المفجوعات ولأرامل.

عوائل الضحايا

عنهم رابطة العدالة



ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات