طهران لواشنطن: منظمة خلق تلفظ أنفاسها الأخيرة

إتهم وزير الدفاع الإيراني العميد أحمد وحيدي اليوم الثلاثاء الولايات المتحدة بالعمل على إحياء تنظيم "مجاهدي خلق " المعارض المحظور في إيران .

وانتقد وحيدي في تصريح نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "ارنا" قرار الإدارة الأميركية مؤخرا شطب من وصفهم ب"زمرة المنافقين" في إشارة الى "مجاهدي خلق" من قائمة المجموعات الإرهابية.

وقال وحيدي"ان هدف واشنطن من هذا الإجراء هو إحياء زمرة المنافقين الإرهابية التي تلفظ أنفاسها الأخيرة"، مضيفاً أن الولايات المتحدة " كانت لها دوما اتصالات مع زمرة المنافقين و كانت تقدم لها الدعم ، ولكن قبل هذا وبسبب بعض التحفظات السياسية قامت بادراج اسم هذه الزمر في قائمة المجموعات الإرهابية".

و قال وزير الدفاع الإيراني ان القرار الأميركي "يدل على ان واشنطن ليست صادقة في مزاعمها بشان مكافحة الإرهاب" ،واصفا الإدارة الأميركية بانها "من أكبر الدول الراعية للإرهاب في العالم".


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات