صحيفة هآرتص الصهيونية: لن يکون هناك أي تغييرفي طبيعة مجاهدي خلق

 

کتبت صحيفة هآرتص الصهيونية نقلا عن خبير في الشأن الايراني انه لن يشعر بالإرتياح من قرار الإدارة الامريکية المقتضي بشطب اسم زمرة خلق من لائحة الإرهاب.

و نقل موقع هابيليان عن صحيفة هآرتص الصهيونية ان البروفسور ديفيد مناشري مؤسس مرکز دراسات ايران في جامعة تل أبيب قال: لن تحظی هذه الزمرة بشعبية في الوسط الايراني إلا خلال فترة قصيرة و هي بعد سقوط رضا شاه البهلوي (والد محمد رضا شاه آخر ملوک الأسرة البهلوية قبل الثورة الاسلامية) و لا ينسی الايرانيون تعاون هذه الجماعة مع صدام عندما شن حربا علی ايران قبل 22 عاما.

مناشري نفی حدوث أي تغيير في طبيعة زمرة مجاهدي خلق و أعرب عن استغرابه بسبب موقف واشنطن الداعم للزمرة من جهة و استعدادها للتفاوض مع ايران من جهة أخری.

و اضاف مناشري: هذا القرار الامريکي – الشطب من لائحة الإرهاب – سيبرر تصريحات الايرانيين الذين يتعقدون ان الولايات المتحدة تستخدم ورقة الملف النووي لإسقاط النظام في ايران.

يذکر ان الولايات المتحدة الامريکية حذفت اسم زمرة خلق من قائمة الإرهاب قبل ايام، الأمر الذي نال استهجان الکثير من الصحف الامريکية و البريطانية بالإضافة إلی انتقادات حادة من شخصيات اميريکية.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات