صحفيين عراقيين يؤکدون علی ضرورة خروج زمرة خلق من العراق

 

اکد عدد من الصحفيين و الناشطين السياسيين العراقيين علی ضرورة خروج زمرة خلق الإرهابية من العراق و اجراء اقسی العقوبات بحقها.

و في رد علی سؤال مراسل موقع هابيليان حول اغلاق معسکر اشرف الإرهابي قال الناشط السياسي العراقي معاذ لطيف انه يؤيد هذا القرار و انتقد ازدواجية الولايات المتحدة في معاييرها و قال: في الحقيقة ان امريكا طغت بمافيه الكفاية لتشطب من تشاء وتعيد من تشاء بغير حساب وبغير براهين وان معسكر اشرف دخل مع الاسف ضمن الايديولوجية السياسية العراقية الطائفية المقيتة.

و عن تصريحات المسؤولين الامريکيين حول احتمال شطب زمرة خلق من قائمة الإرهاب قال: مثل هكذا تصريحات هي مغازلة للصهيونية من ناحية , ومن ناحية اخرى متعلقة بملف طهران النووي لكن بالنتيجة معسكر اشرف سيبقى ارهابي مدرج في لائحة الارهاب.

من جهته أکد الاعلامي و المثقف العراقي المقيم في ايرلندا باسم عبدالله علی موضوع مساندة الزمرة للنظام العراقي السابق و قال:

زمرة خلق ارهابية وكانت مدفوعة من النظام السابق و انا مع اعطائهم وقت لمغادرة العراق لان هذه هي اخلاقنا وسوف نعاملهم بأخلاقنا وانا مع خروجها من العراق.

و وصف الصحفي العراقي و المستشار الاعلامي السابق لمحافظ ذي قار ناصر علال زاير موضوع اغلاق معسکر اشرف بالعمل الممتاز و قال: العراق لن يكون ملاذ امن للمنظمات الأرهابيه و نحن لسنا بحاجة إلی خلق عداء مع دول الجوار و لسنا بحاجة إلی مشاکل أخری هذه وجهة نظري الشخصية النابعة من وطنيتي وعراقيتي.

و بدوره اعتبرعضو نقابة الصحفيين العراقيين سمير سلوکه ان الوقت حان لخروج هذه المجموعة من اراضي العراق لأنهم ارتكبو مخالفات كثيرا و انتهكو حرمة السيادة العراقية.

و فيما يتعلق بقرارات الحکومة العراقية قال سلوکه: انا مع اجراء الحكومة العراقية في اخراجهم من هذا المعسكر الذي تحول الى ثكنة عسكرية خلال حكم صدام و الذي انطلقوا من هذا المعسكر للاعتداء على دولة جارة وانا اعتقد هذا مخالف لكل قيم والمواثيق الدولية حيث يتحتم على اللاجئين احترام سيادة الدولة وعدم استغلال الاراضي العراقية في اي عمليات مخالفة للقوانين انا مع اجراء الحكومة العراقي. العراق يختلف اليوم عن عراق صدام، العراق دولة مسالمة لا تتدخل في شئوون الدول الاخرى.

و عن موضوع محاکمة الزمرة في العراق اضاف: هم لا يملكون اي حصانة واذا اثبتت الجهات العراقية مشاركة هذه الجهة في أي مخالفة انا مع اجراء اقسی العقوبات بحقهم على اراضي الدولة العراقية.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات