صحفية بريطانية: ينبغي فضح مجاهدي خلق في المجمتع الدولي

اعتبرت الصحافية البريطانية ايفان ريدلي ميليشيا مجاهدي خلق بالزمرة الخطرة و المخربة و أکدت علی ضرورة فضحها في المجتمع الدولي.

و قالت ريدلي في حوار مع مراسل موقع هابيليان ان مجاهدي خلق التي کانت في اللائحة الامريکية للجماعات الإرهابية لعبت دورالذراع الأيمن لصدام حسين في الحرب مع ايران.

و عن دعم الولايات المتحدة للجماعات الإرهابية في ايران قالت: هذا يؤکد علی نفاق الغرب. هؤلاء يدينون الإرهاب من جهة و يروجونه و يدعمونه من جهة أخری.

و اضافت ريدلي: طالما لم تقوم الأمم المتحدة بتقديم تعريف شامل للإرهاب، ستواصل تلك الجماعات المتطرفة بتصدير الإرهاب إلی ايران و طالما تأوي الدول اعداء اعدائها، ستستمر هذه المظاهر الظالمة.

و تعرضت هذه الاعلامية البريطانية إلی فترة الرئيس الامريکي السابق و قالت: عندما بدأ الرئيس الامريکي السابق بوش حربه المفتوحة مع الإرهاب، انعدم الاستقرار العالمي اکثر فأکثر.

و دفعت ريدلي الکرة إلی ملعب الأمم المتحدة و طالبته بتقديم تعريف دقيق و قطعي للإرهاب.

و وصفت ريدلي تنظيم داعش بمافيا الإجرام الذي يحصل علی الثروات من قبل خطف الناس و بيع الآثار و النفط و قالت: بإعتقادي ان قطع الجذور المالية و المصادر الاقتصادية لهذا التنظيم اهم من قصف مواقعه.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات