شرکة " آسياسيل" تتسترعلی جرائم زمرة مجاهدي خلق الإرهابية و تدعمها

اعلنت رابطة العداله لشهداء العراق يوم امس عن تقديم كتاب رسمي إلی شرکة آسياسيل تطلب فيه بإسم شهداء العراق الذين راحوا ضحايا جرائم زمرة منافقي خلق الإرهابية ارسال رسائل اعلانيه تعلن فيها تأييدها لقرارات الحكومه العراقيه بطرد منظمة خلق الارهابيه من العراق و لکن بعد تسليم المبلغ المطلوب وبعد ثلاث أيام اعتذر مجلس أدارة الشركه بحجه انه لايمكن ارسال هكذا رساله تطعن في منظمة خلق الارهابيه .

رئيس رابطة العدال قال : عندما طلبنا منها ارسال رسائل أعلانيه وبأموالنا نؤيد فيه قرارات الحكومه بطرد منظمة خلق من العراق وافق المدير المختص وعندما ارسلها الى مجلس الاداره رفضها وقال أن منظمة خلق خط أحمر لايمكن النشر ضده.

و اصدرت الرابطة بيانا علی موقعها الخاص علی شبکة الانترنت و جاء في البيان:

للاسف هذه الشركه التي تربح ملايين الدولارات من الشعب العراقي ولولا دماء الشهداء الذين سقطوا وقت النظام السابق لما حصل هذا التغيير وتدخل مثل هذه الشركات الى العراق .أننا نتسائل لماذا هكذا يا شركة آسيا سيل هل أنتم تتجارون بدماء شهداء العراق أو تتعاونوا على قتلنا أو لكم علاقه طيبه مع المنظمه الارهابيه أننا نعلن بأننا سنحدد يوم لعوائل شهداء العراق بمقاطعة خطوطكم التي شاركت بدماء شهدائنا ونعلن أعتصام ابناء الشهداء امام شركتكم التي هي جزء من منظمة خلق الارهابيه.

يذکر ان الرابطة ارسلت الصور و الوثائق المتعلقة بالقضية إلی مجموعة هابيليان علی موقع فيسبوک و ننشرها اليکم.



ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات