سياسي عراقي: البلاد لن تستطيع تحمل بقاء عناصر خلق

 

قال الكاتب والمحلل السياسي خالد السراي، أن العراق لا يتحمل بقاء منظمة خلق في البلاد، داعياً في الوقت نفسه الأمم المتحدة والبلدان الاوربية إلى إيجاد حلاً لهم وإخراجهم من العراق.

واعتبر السراي في تصريح صحفي ان " وجود هذه المنظمة بالخطر على العراق، كما أكد أن هناك بعض القيادات في المنظمة ارتكبوا جرائم بحق العراقيين وعلى القضاء ان يحاكمهم.

وشدد السراي على ضرورة بذل الجهود الكفيلة لإخراج هذه المنظمة، منتقداً المدافعين عن جرائم هذه المنظمة بحق الشعب العراقي إبان حقبة النظام الصدامي البائد.

وكان الخبير القانوني طارق العادلي أوضح إن عناصر خلق عندما دخلوا البلاد في عهد النظام السابق لم يتم منحهم إقامة رسمية مما يجعلهم بلا وجود شرعي في العراق ولا حتى كلاجئين.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات