سفير العراق بطهران: العراقيون يرفضون وجود جماعة خلق الارهابية

 

قال السفير العراقي لدى إيران محمد مجيد الشيخ أن غالبية الشعب العراقي ترفض وجود منظمة خلق الإرهابية في البلاد، مؤكداً أن الحكومة العراقية جددت التزامها بطرد عناصر هذه المنظمة.

وأوضح محمد مجيد الشيخ في حديث صحفي ، أن منظمة خلق الإرهابية كانوا موجودين قبل سقوط نظام صدام على أراضي بلدنا وصدام أدخلهم للعراق من أجل مواجهة إيران".

وبين الشيخ أن "المنظمة كانت تستقر على أرض مغتصبة من الشعب العراقي والناس طردوهم وأخرجوهم بالقوة، وإن عملية نقل أعضاء المنظمة لم تحدث بسهولة بل تم إجراء وتنفيذ عدة عمليات من أجل إتمام هذا النقل من معسكر أشرف إلى ليبرتي".

وأضاف السفير العراقي "نحن اتخذنا طريقة خاصة وراجعنا الأمم المتحدة وقلنا لهم إننا نرفض وجود منظمة خلق الإرهابية على الأراضي العراقية وحتى الأمين العام للأمم المتحدة وعد الحكومة العراقية بإخراج المنظمة من العراق".

ولفت محمد مجيد الشيخ إلى أن الحكومة العراقية ترفض وجود منظمة خلق بسب الجرائم التي ارتكبوها بحق المعارضين العراقيين لنظام صدام وبحق الشعبين العراقي والإيراني.

وأشار الشيخ إلى أنه لا يوجد بلد يستقبل عناصر خلق الإرهابية، وقال "اقترحنا على عدة دول أن تعطيهم اللجوء السياسي ولكن الكل رفض هذا الأمر وتكلمنا بجدية مع أمين عام الأمم المتحدة وأكدنا رفضنا لوجود المنظمة على الأراضي العراقية لذا قمنا بإبعادهم عن الحدود مع الجمهورية الإسلامية وتم نقلهم إلى المطار من أجل تسهيل عملية إخراجهم في المستقبل


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات