زيباري يشدد على الإسراع بنقل عناصر خلق من العراق

 

شدد وزير الخارجية هوشيار زيباري، على ضرورة قيام الأمم المتحدة بالإسراع في نقل عناصر منظمة خلق من البلاد، مؤكداً أن الحكومة العرقية قد أوفت كافة التزاماتها حيال الأمم المتحدة.

وقال زيباري أن الحكومة العراقية قدمت مساهمة مالية بمبلغ نصف مليون دولار إلى صندوق الاستئمان الذي اقترحه الأمين العام للأمم المتحدة لإعادة توطين سكان منظمة خلق في دولة ثالثة.

وذكرت وزارة الخارجية في بيان يوم الاربعاء، ان "وزير الخارجية هوشيار زيباري استقبل المستشار الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لإعادة توطين سكان معسكر الحرية خارج العراق جين هول لوت، يرافقها نائب ممثل الأمين العام للأمم المتحدة اليونامي في بغداد جورجي يوستن".

واوضح ان "الجانبين استعرضا خلال اللقاء جهود الأمم المتحدة من خلال بعثة يونامي في الاسراع في توطين سكان معسكر الحرية خارج العراق".

ونقل البيان عن زيباري تأكيده على "دعم العراق لكافة الجهود في هذا المجال وتقديم كافة التسهيلات من قبل الحكومة العراقية انطلاقاً من واجبه الانساني"، مشددا على "اهمية الاسراع في حل هذه القضية وانهاء كافة متعلقاتها من خلال اعادة توطين سكان المعسكر في دول مضيفة اخرى، واهمية استمرار التواصل والتشاور مع كافة الاطراف حتى انهاء هذا الملف".

وأكد ان " الحكومة قد اوفت بكافة التزاماتها حيال الأمم المتحدة وقدمت مؤخرا مساهمة مالية بمبلغ نصف مليون دولار الى صندوق الاستئمان الذي اقترحه الأمين العام للأمم المتحدة لإعادة توطين سكان المعسكر في دولة ثالثة كإعلان مادي على موقف الحكومة من مسألة خروج كافة سكان المعسكر من البلاد".


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات