زمرة مجاهدي خلق تدين اصدار حكم الاعدام بحق المجرم طارق عزيز


دانت زمرة منافقي خلق الارهابية اصدار حكم الاعدام بحق نائب طاغية العراق المقبور طارق عزيز من قبل المحكمة الجنائية العليا في العراق.

و أفادت وكالة أنباء فارس نقلا عن موقع هابيليان الإعلامي أن هذه الزمرة الاجرامية التي كانت حليفة للطاغية صدام وشاركت في اعماله الاجرامية ضد الشعب الايراني دانت اصدار حكم الاعدام بحق هذا المجرم الذي ساهم في قتل الشعبين العراقي والايراني بذريعة شيخوخته.

و يأتي هذا الدفاع المستميت عن مجرم تلطخت يداه الآثمتين بدماء أبناء الشعبين الايراني والعراقي في الوقت الذي ساهم في قتل علماء الدين والشبان المؤمنين في العراق وشارك في قمع انتفاضة الشعب الكردي.


و كان طارق يوحنا عزيز أول من دعا مسعود رجوي زعيم زمرة المجاهدین الي العراق في عام 1982 وقال له يأمل بأن يراه رئيسا للجمهورية أو رئيس وزراء ايران في القريب العاجل.

و قد أدي اللقاء الذي جمع يوحنا عزيز ورجوي في باريس عام 1982 الي كشف النقاب عن عمالة زمرة المجاهدین الارهابية لنظام صدام.

و الجدير بالذكر أن طارق عزيز قد أدي دورا بارزا في اعداد اسلحة الدمار الشامل لماكنة صدام الحربية طوال الحرب التي فرضها ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.

و شارك هذا المجرم في قتل اكثر من 35 الف كردي عراقي الذين تعرضوا لغارات جوية استخدمت فيها طائرات صدام القنابل الكيمياوية التي أهداها اليه الامريكان والاوروبيون.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات