زعيمة جماعة خلق الارهابية ترفض قرار توطين عناصرها في ألبانيا

 

رفضت زعيمة زمرة خلق الإرهابية مريم رجوي اقتراح الحکومة الالبانية لتوطين 210 من عناصر الزمرة القاطنين في العراق.

افاد موقع هابيليان الاخباري ان رجوي رفضت اقتراح رئيس الوزراء الالباني سالي بريشا لتوطين 210 من عناصرها و طالبت بقبولهم دفعة واحدة في أمريکا أو اوروبا.

و اعلنت الوکالات يوم امس نقلا عن رئيس الوزراء الالباني استعداد بلاده لقبول توطين 210 من اعضاء زمرة خلق لدوافع انسانية علی حد قوله.

و جاء الاقتراح بطلب من الادارة الامريکية و الامم المتحدة من الحکومة الالبانية لحلحلة مشکلة وجود زمرة خلق الارهابية في العراق.

و يؤکد رفض زعيمة خلق الاقتراح الجديد، علی محاولة الزمرة للمطالة مع الحکومة العراقية و استمرار الازمات القائمة. بينما يعتبر عدم وجود دولة ثالثة تستقبل اعضاء الزمرة کلاجئين، السبب الرئيسي لعدم خروج الجماعة الارهابية من العراق، يبدوا ان زمرة خلق تفضل البقاء في العراق لرکوب الازمات و التعاون مع عدد من السياسيين العراقيين في القائمة العراقية و شخصيات أخری.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات