دولة القانون يأسف لسعي واشنطن الى شطب زمرة "خلق" من لائحة الارهاب

ابدت كتلة دولة القانون العراقية النيابية اسفها لما تسعى له واشنطن بشطب زمرة "خلق" الارهابية من لائحة الارهاب، مؤكدة ان الجانب الاميركي يتعامل مع القضايا بمعيارين "فمرة يحارب الارهاب ومرة اخرى يشطب منظمة ارهابية من سجل المنظمات الارهابية".

وقالت النائبة عن دولة القانون والقيادية في ائتلاف رئيس الوزراء العراقي حنان الفتلاوي في تصريح لمراسل وكالة انباء فارس: ان "ما يعنينا في هذه المسالة هو ان تلتزم الامم المتحدة وان يلتزم الجانب الدولي باخراج منظمة "خلق" الارهابية من العراق، كما وعدوا، لكون ان تلك المنظمة لم يعد لها مكانا بيننا بسبب ما قامت به من جرائم سابقة"، حسب قولها.

واضافت ان "تلك قضيتهم، فلهم شانهم"، في اشارة لما تسعى له واشنطن من شطب زمرة "خلق" الارهابية من لائحة الارهاب، مبدية اسفها بان يتم التعامل مع هكذا مسائل بمثل هذه الطريقة.

ورجحت النائبة الفتلاوي ان تكون هناك دعاوى قضائية ضد زمرة "خلق" الارهابية.

وكان مسؤولان أميركيان قد اكدا بان الولايات المتحدة قررت رفع اسم زمرة "خلق"من قائمة المنظمات الإرهابية؛ لتمنح نصرًا سياسيًا لها.

وأضاف المسؤولان، اللذان طلبا عدم نشر اسميهما، الجمعة لوكالة رويترز، أن من المتوقع إعلان هذه الخطوة رسميًا في أول أكتوبر المقبل، لكن وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلاري كلينتون، اتخذت القرار برفعها من قائمة الإرهاب.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات