خطيب جمعة طهران: الارهابيون صنيعة اميركا وبريطانيا والصهاينة

ندّد خطيبة جمعة طهران آية الله محمد علي موحدي كرماني بممارسات اميركا وبريطانيا والصهاينة في زعزعة الاستقرار بالمنطقة والعالم وقال ان الارهابيين هم صنيعتهم بهدف دفع القضية الفلسطينية لنفق النسيان ومنح الكيان الصهيوني متنفسا للاستمرار في الحياة. ووصف موحدي كرماني، في خطبة صلاة الجمعة بطهران ، التحالف الذي صنعته اميركا بالنشاط الشكلي والمزور. وقال ان اميركا والاستكبار العالمي هو من اختلق داعش الارهابي ويريد تواجده لتحقيق اهدافه. واضاف ، ان الاميركيين والاستكبار العالمي يدعمون الارهابيين على الصعيد العملي ويروجون للارهاب في العالم ويحولون الخلافات السياسية الى حرب داخلية وقتال بين الاشقاء لان حياتهم قائمة على هذه التصرفات. ودعا شعوب العالم الى الانتفاضة ضد اميركا والاستكبار العالمي وحلفائه وانهاء ممارساتهم وانقاذ العالم منها. وفي سياق آخر دعا الحكومة الى عزل المدراء والمسؤولين الذين يستغلون الاموال العامة ويستلمون مرتبات أعلى من المعدلات الطبيعية.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات