خبيرة قانونية : تواجد عناصر منظمة خلق في العراق مخالفة لقانون اقامة الاجانب

 

اكدت ناشطة حقوقية في محافظة ديالى على ان التذرع بطول فترة تواجد عناصر منظمة خلق في العراق في احقيتهم على الاستمرار ، ليست ميزة لهم ، وعليهم تكيف اوضاعهم القانونية فرادى ومغادرة العراق الى دولة ثالثة في حالة عدم رغبتهم العودة الى وطنهم ايران .

وقالت الخبيرة الحقوقية والمستشارة القانونية المحامية مكة العبيدي "البعض يتذرع ، بطول فترة تواجد عناصر منظمة خلق في العراق في احقيتهم على الاستمرار ، وهذا الامر ليس ميزة لهم ، وانما يجب محاسبتهم وفق القوانين العراقية لمخالفتهم قانون اقامة الاجانب في العراق ".

واوضحت العبيدي " رغم تواجد عناصر المنظمة في العراق منذ 1986 الا انه لايمكن تمتع اي منهم بصفة المقيم في العراق لمخالفة قانون اقامة الاجانب رقم 118 لسنة 1987 وتعديلاته (الفقرات 6و7و8 )من الفصل الاول والفقرتين 1و 2 من الفصل الثالث (دخول وخروج الاجانب والسمات الممنوحة لهم ) والمواد الخامسة والسادسة والعاشرة من الفصل الرابع (اقامة الاجانب )".

واشارت العبيدي الى انه " لايمكن منح عناصر خلق صفة اللجوء السياسي لمخالفة دخولهم وتواجدهم للمادتين الثانية والثالثة من قانون اللاجئين السياسين رقم 51 لسنة 1971".


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات