تعاون جماعة خلق الإرهابية مع منظمة كردية ضد ايران

 

كشفت مواقع الكترونية عن اجتماع سري عقد بين منظمة خلق الإرهابية ومنظمة خبات الكردية الإيرانية المعارضة، مشيرة إلى وجود تعاون وتنسيق فيما بين المنظمتين وتلقي المنظمة الكردية مساعدات مالية من الجماعة الارهابية والحكومة الأمريكية.

وجرى في الاجتماع بحث التعاون والتنسيق فيما بين منظمة خلق الإرهابية ومنظمة خبات الكردية، فيما أكدت منظمة خلق استعدادها لدعم منظمة خبات بمبالغ مالية.

وقال بابا شيخ حسيني مسؤول منظمة خبات ان منظمته ومنظمة خلق تتعرضان لهجمة من قبل وسائل الأعلام التابعة لإيران، مطالباً بالشفافية في الأعمال المالية التابعة للمنظمة.

وأضاف بابا شيخ حسيني ان المساعدات التي تقدمها أمريكا و منظمة خلق لمنظمته تسببت في تشويه سمعت المنظمة بين الشعب والمعارضة الكردية وغير الكردية، وأجاب بابا شيخ حسيني على منتقديه بسبب استلامه مساعدات مستمرة من منظمة خلق، قال "إن منظمة خلق منذ عام 1979 ولحد الآن قاتلت مع منظمة خبات والشعب الكردستاني جنبا إلى جنب و قدمت عشرات القتلى ونحن أيضا قدمنا لهم الدعم".

ووصف زعيم منظمة خبات الكردية مسعود رجوي ومريم رجوي بالأصدقاء والاخوان لمنظمة خبات منذ 30 سنة، موضحاً انه "لا أحد يستطيع أن يلغي أو يمحو هذه الصداقة القديمة ونحن لن نلغي تعاوننا وصداقتنا مع منظمة مجاهدين خلق".

وفي ما يخص ميزانية خبات صرح بابا شيخ حسيني "ان مجاهدين خلق والحكومة الأمريكية دائما كانت مساعدة وداعمة لمنظمة خبات و نحن نفتخر ونعتز بمساعداتهم ، لأنها مساعدة للشعب الكردي".


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات