بروجردي: العناصر التائبون في معسكر اشرف، يمكنهم العودة الى ايران

 

اعلن رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي، ان عناصر زمرة المجاهدين في معسكر اشرف، اذا ندموا على اخطائهم، يمكنهم العودة الى ايران.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء بأن علاء الدين بروجردي اشار الى زيارته مع وفد لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي الى العراق، وقال: ان الوفد البرلماني الايراني اجرى لقاءات مع رئيس البرلمان العراقي، ووزير الخارجية ورئيس الوزراء ورئيس المجلس الاعلى العراقي ورئيس الائتلاف الوطني. كما اجرى الوفد في النجف الاشرف لقاءات مع مراجع الدين العظام.

واضاف: ان المحور الرئيسي للمحادثات تمثل في تعزيز العلاقات البرلمانية مع البرلمان العراقي. كما تم توجيه الدعوة الى رئيس لجنة السياسة الخارجية في البرلمان العراقي لزيارة ايران، حيث سيلبي هذه الدعوة في النصف الاول من عام 1391 هجري شمسي (بدأ في 20 مارس/آذار 2012).

ولفت بروجردي الى ان رئيس مجلس الشورى الاسلامي ايضا وجه الدعوة الى نظيره العراقي للقيام بزيارة الى الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وتطرق رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالمجلس الى المحادثات التي اجريت مع اعضاء البرلمان العراقي، وقال: لقد قدمنا التهاني الى الحكومة والشعب والبرلمان العراقي بمناسبة طرد القوات الاجنبية والامريكية من الاراضي العراقية، لأننا نعتقد ان هذا الامر الهام جسد رسالة استقلال العراق.

وتابع: كما قدمنا التهاني الى الشعب والحكومة العراقية بمناسبة تولي العراق رئاسة جامعة الدول العربية، رغم السياسات المخربة التي اعتمدتها بعض دول المنطقة.

واشار الى ان مستوى العلاقات مع العراق قد شهد رقيا ملموسا خلال السنوات الماضية، بحيث ارتفع حجم التبادل التجاري بين البلدين الى 10 مليارات دولار، حيث ان العراق يتمتع بقابليات كبرى اخرى وبإمكان الجمهورية الاسلامية الايرانية ان تستفيد منها.

ولفت بروجردي الى ان اعضاء الوفد البرلماني الايراني قدموا الشكر ايضا الى المسؤولين العراقيين للجهود التي يبذلونها لاستضافة المحادثات القادمة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية ومجموعة 5+1.

وبشأن آفاق المحادثات القادمة في بغداد، قال رئيس لجنة الامن القومي: ان اساس المحادثات القادمة في بغداد قد مبني على الاتفاقات التي تم التوصل اليها في اسطنبول، ولذلك تقرر ان تقوم السيدة اشميت من جانب السيدة آشتون والسيد باقري من جانب السيد جليلي بالتحضير لهذه المحادثات، من اجل إعداد جدول اعمال الاجتماعات والاتفاقات في هذا الاطار.

وتوقع بروجردي ان يكون التوجه الايراني في محادثات بغداد ايجابيا تماما، مثلما كان في محادثات اسطنبول، وشدد على انه سيكون في مصلحة 5+1 ان تغير سياستها القديمة المبنية على المواجهة، وتستبدلها بسياسة التعامل، لكي نتمكن من التوصل الى اطار محدد في هذا المجال.

وبشأن إبداء بعض عناصر زمرة المجاهدين ندمهم وطلبهم العودة الى ايران، قال رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي: لقد كانت هذه السياسة موجودة منذ الماضي، بأن هؤلاء الاشخاص اذا ابدوا ندمهم، بإمكانهم العودة الى ايران.

واضاف: ان العديد من عوائل المجاهدين قاموا بتظاهرات في معسكر اشرف، الا ان هنالك ديكتاتورية مستبدة جدا تسيطر على الامور، حيث يتم إبقاء الاشخاص هناك رغم ارادتهم.

وصرح بروجردي: اعتقد ان الارضية موجودة لعودة هؤلاء في حال موافقة الجهات المعنية.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات