بدء نقل عناصر مجاهدي خلق من اشرف الى معسكر قرب مطار بغداد

رافقت عملية نقل ما يقارب 400 عنصر من منظمة مجاهدي خلق الإرهابية إلى معسكر ليبرتي (مخيم الحرية) قرب مطار بغداد الدولي، الجمعة، تأخير تواصل ساعات طوال بسبب الإجراءات الأمنية التي اتخذتها اللجان التابعة للأمم المتحدة.

و اعلنت وسائل اعلام عراقية و اجنبية يوم امس عن بدء القوات الامنية العراقية عملية نقل عناصر منظمة مجاهدي خلق الإرهابية من معسكر اشرف في ديالى الى معسكر ليبرتي قرب بغداد.

وانطلق عند حوالى الساحة 01,30 بالتوقيت المحلي (22,30 تغ) 397 من عناصر المنظمة على متن 18 باصا ترافقهم القوات الامنية العراقية من معسكر اشرف في ديالى الى معسكر ليبرتي قرب مطار بغداد.

وكان من المفترض ان تبدا صباح الجمعة عملية نقل المجموعة الاولى من بين 3400 من سكان مخيم اشرف الى مخيم ليبرتي، الا ان هذه العملية تاخرت بسبب اجراءات التفتيش.

وأشرفت لجنة من مجلس الوزراء ومراقبون دوليون على عملية نقل سكان اشرف والتي شملت المرحلة الأولى منها اليوم نقل 400 شخص على ان يتم استكمال العملية وفق مراحل لم تعلن حتى الآن.

وقامت القوات الامنية بعمليات تفتيش وفحص شاملة لبضائع ومستلزمات السكان أثناء اعدادهم للرحيل من المعسكر وشهدت العملية بطء كبيرا وبعض العراقيل بعد رفض سكان اشرف تفتيشهم من قبل قوات الشرطة الامر الذي دفع قائد شرطة ديالى وعدد من الضباط للقيام بعمليات الفحص والتفتيش و ضبط اعداد من الکاميرات و سکاکين مطبخ.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات