ايران تدعو الامم المتحدة لاتخاذ اجراءات حازمة ضد الارهاب

وجّه سفير ومندوب ايران الدائم في منظمة الامم المتحدة رسالة الى الامين العام للمنظمة بان كي مون والرئيس الدوري لمجلس الامن، طلب فيها اتخاذ اجراءات حازمة ضد الارهاب، مؤكدا بان ايران حكومة وشعبا تستخدم كل طاقاتها للقضاء على تنظيم داعش والجماعات الارهابية الاخرى.

ولفت غلام حسين دهقاني في الرسالة الى الاعتداء الارهابي الاخير الذي وقع يوم الخميس الماضي في بلدة الشوملي بمحافظة بابل بالعراق وادى الى استشهاد واصابة اكثر من 150 شخصا بينهم عدد كبير من المواطنين الايرانيين. وكتب دهقاني في الرسالة، ان هذا الاعتداء الارهابي الذي تبنى تنظيم داعش مسؤوليته، ليس الجريمة الارهابية الاولى ضد الزوار الايرانيين الذين تعرضوا مرارا لهجمات الارهابيين الهمجية. وصرح بان ايران حكومة وشعبا بذلت وستبذل مستقبلا ايضا كل طاقاتها للقضاء على تنظيم داعش والتابعين له وسائر الجماعات الارهابية. واضاف، ان هذا الحادث الارهابي والممارسات المماثلة له التي ازهقت ارواح الالاف من الابرياء في سوريا والعراق وسائر نقاط العالم، تذكّرنا بمسؤوليتنا الجسيمة للقيام باجراء مؤثر للقضاء على هذه الجماعات.

وتابع سفير ومساعد ممثلية ايران في الامم المتحدة، ان هذه الجرائم تعتبر في الوقت ذاته تحذيرا للذين يروجون للفكر التكفيري ويدعمون المنظمات الارهابية بصورة ما، وتاكيد من جديد على ضرورة ان تقلع هذه الدول عن دعم هؤلاء المجرمين وان تنضم للمجتمع الدولي في مكافحة الارهاب والتطرف العنيف. ونوه دهقاني في الرسالة الى ان ايران تتوقع ادانة هذا الاعتداء الارهابي من قبل منظمة الامم المتحدة باشد العبارات الممكنة، طالبا من مجلس الامن الدولي خاصة القيام بمسوؤليته في اتخاذ اجراءات حازمة للتصدي للارهاب.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات