امتعاض الألمان من قرار توطين عناصر زمرة خلق الارهابية في بلدهم

قالت صحيفة "كلنراشتات آنساينغر" الالمانية، أن مدينة كولون التي تقع غرب المانيا من المقرر أن تستقبل 77 عضواً من جماعة منظمة خلق الإرهابية الذين يتواجدون في معسكر ليبرتي بالعاصمة العراقية بغداد.

ونقلت الصحيفة عن رئيس بلدية كلن، يورغن روترز امتعاضه الشديد من قرار وزارة الداخلية القبول بتوطين عناصر منظمة خلق، مشيراً إلى وجود مخاوف أمنية بسبب سجال المقاتلين السابقين في منظمة خلق الإرهابية.

وأضاف رئيس بلدية كلن "لقد عاش هؤلاء العناصر في معسكرات بالعراق وشاركوا في نشاطات قتالية ضد إيران"، مضيفاً "من المقرر أن تستقبل ألمانيا 97 شخصاً من عناصر منظمة خلق الذين تقدموا بطلب اللجوء".

وكان رئيس بعثة الأمم المتحدة في بعداد السابق مارتن كوبلر قد أعلن أن "ألمانيا أبدت استعداداها رسميا لاستقبال 100 من عناصر منظمة مجاهدي خلق ضمن عملية إعادة توطينهم خارج العراق"، مضيفا "وانني أدعو سكان مخيم الحرية إلى التعاون مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لإتمام عملية إعادة التوطين خارج العراق بشكل سريع وآمن".


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات