الناشطة السياسية فردوس الياسري: زمرة خلق ابنة أمريکا المدللة في العراق

 

قالت الناشطة السياسية العراقية فردوس الياسري ان زمرة مجاهدي خلق الإرهابية تعتبر ابنة أمريکا المددلة في العراق.

و جاء ذلك في تصريح صحفي مع مراسل موقع هابيليان و اضافت الياسري ان المتتبع لمنظمة خلق الارهابية وما عملته بالعراق يعرف ان هذه المنظمة المدعومة من دول الاستكبار هي اكبرمنظمات الارهاب فقد شاركت هذه المنظمة في حربنا على الجارة ايران ولعبت دور فرقة اعدام تقف خلف الجيش لإعدام المتراجعيين.

و عن حضورزمرة خلق قالت هذه الخبيرة في الفيزياء النووي ان منظمة خلق شاركت في محاربة شعبنا الكردي واعدام النساء والرجال والاطفال وفي انتفاضة شعبنا المظلوم ضد الطاغية صدام فقد عبثت هذه المنظمة في الارض فساد فقد ساهمت في ضرب مراقد اهل البيت في كربلاء وقامت بقمع الثوار واستخدام السلاح القثيل ضد ابناء شعبنا المظلوم وضربتهم بالدبابات والقنابل.

الياسري تحدثت عن الدور السلبي الذي لعبته الزمرة بعد سقوط الطاغية و اضافت: الزمرة لعبت دور اجرامي بعد سقوط إمامهم صدام فقد جندت الارهابين والبعثيين لإقامة فرق الاجرام وقتل ابناء محافظة ديالى المظلومة وكان الارهابيين ينطلقون من معسكر اشرف.

و تابعت هذه الناشطة السياسية العراقية کلامه عن تدخلات الزمرة في الشؤون الداخلية العراقية و قالت: المنظمة کانت و مازالت تتدخل بالشأن السياسي العرقي والتأليب على الوضع الجديد بالعراق مستفيدة من وجود امريكا في العراق وتعتبر هذه المنظمة ابنة امريكا المدللة في العراق فهي تستخدمه كسلاحين الاول متى ماشاءت جندتهم ضد العراقيين المظلومين وسلاح اخر ضد الجمهورية الاسلامية متى ما ارتأت مصلحتها حاولت تجنيدهم وارسالهم بعمليات اجرامية في ايران.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات