المطلك: يجب تطبيق القانون علی افراد منظمة خلق من تلطخت يدهم بدماء العراقيين

اوضح النائب في البرلمان العراقي حامد المطلك، اذا كانت هناك ملفات تخص افراد معينين من منظمة خلق تلطخت يدهم بدماء العراقيين فيجب ان يطبق القانون عليهم، وليس محاكمة منظمة خلق بشكل كلي، مطالبا باعتبارهم لاجئين.

وقال المطلك في تصريح خاص لمراسل منظمة هابيليان في بغداد، ردا على سؤال حول اخراج منظمة خلق من الاراضي العراقي وقال انا لا وافق هذا الرأي، لكوننا دولة ولنا سيادتنا ولنا قوانينا ، واللاجئين يجب ان يحترموا على شرط ان لا يعملوا خارج الاطر القانونية وان لا يمسوا الدول المجاورة للعراق بضرر او يمسوا العلاقات بيننا وبين الدول الاخرى.

وعن الملفات التي تدين منظمة خلق بقتلها ابناء الشعب العراقي قال المطلك: اذا كانت هناك ملفات تتعلق بشخص او اشخاص داخل هذه المنظمة فيطبق عليهم القانون، اما يطبق القانون على الجميع فهذا لا يتماشى مع حقوق الانسان والقوانين الدولية، وما نريده نحن ان تكون علاقاتنا مع جيراننا علاقات ودية علاقات حسن جوار ولا نتدخل في شؤونهم ولا يتدخلون في شؤونا.

وتابع انا مع مراعاة مبادئ حقوق الانسان ومع تطبيق القوانين مع (منظمة خلق) وفق القوانين الدولية، وانا ايضا مع منع هؤلاء ان يسيئوا للعلاقة بيننا وبين ايران.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات