المرجع المدرسي: لا يمكن تأييد إرهابيين كـ جماعة خلق

قال المرجع الديني العراقي محمد تقي المدرسي ان “الاحتلال كان حدثاً كبيراً في تاريخ العراق وأثاره السلبية لا تزال تتفاعل على الساحة ومنها الشرخ الكبير بين أبناء الوطن الواحد وتمزيق الشعب إلى طوائف دينية وعرقية”. وأضاف: “إن من أهم واجباتنا اليوم إعادة اللحمة الوطنية والمحافظة على وحدة الأرض العراقية”، مشيراً إلى أن عناصر القوة لدى الشعب العراقي لا تزال كثيرة.

وقال المرجع الديني “تمسك أبناء الشعب العراقي بقيم الدين وتراث الوطن من أهم عناصر القوة لديه، وعلينا استثمار هذه القوة للعبور إلى المستقبل الزاهر”. وفي الشأن الدولي، أدان المُدرّسي، جريمة دهس المواطنين الفرنسيين في احتفالات العيد الوطني في “نيس” الفرنسية . وأضاف: “إن فيما حدث ضد الآمنين في فرنسا دلالة واضحة على أن الإرهاب لا لون له”. وتابع انه “لا يمكن أن نؤيد إرهابيين (كالخلقيين) – جماعة خلق الارهابية – ونحارب آخرين فهم في الجريمة سواء وعلى العالم أن يكون أكثر جدية في مواجهة وباء الإرهاب العالمي وعدم التمييز بين إرهابي وآخر”.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات