العراق یطلب مساعدة مجلس الامن لطرد جماعة "خلق" الارهابية

 

دعت الحكومة العراقیة مجلس الامن الدولي الى المساعدة في طرد كافة عناصر جماعة "خلق" الارهابیة من الاراضي العراقية .

وفي تصریحات ادلى بها مندوب العراق لدى الامم المتحدة حامد البیاتي الثلاثاء في اجتماع مجلس الامن حول موضوع العراق قال ، انه من خلال تعاون فریق الامم المتحدة في العراق ومساعي ممثل الامین العام للامم المتحدة مارتین كوبلر استطاع العراق نقل الف ومئتي عنصر من المنافقین من معسكر اشرف الى مخیم ترانزیت .

واضاف ، ان الحكومة العراقیة طلبت من مجلس الامن المساعدة حول نقل كافة عناصر هذه الجماعة الارهابیة الى بلدان اخرى .

واكد مندوب العراق لدى الامم المتحدة ان بلاده لاتستطیع السماح لهؤلاء بالبقاء على اراضیها لان الدستور یمنع ذلك .

وحول الاوضاع في سوریا قال ، انه منذ بدء المشكلة في هذا البلد ابدى العراق عدم رغبته في الخیار العسكري بهدف تحقیق المطالبة بالحریة والدیمقراطیة والمشاركة السیاسیة .

وقال ان بلاده دعت الحكومة السوریة ومعارضیها الى الابتعاد عن استخدام الاسلوب العسكري لان مثل هذه الاعمال تؤدي الى توسیع دائرة النزاع ودفع البلد صوب الحرب الداخلیة .

واعتبر المسؤولیة التاریخیة والاخلاقیة تقضي بان یسعى الجمیع لوقف العنف في سوریا والضغط على كافة الاطراف للبدء بمفاوضات وطنیة .

واردف ، ان اسلوب المفاوضات یشكل الطریق الافضل لحل الازمة في سوریا وان العراق یدعم مساعي ممثل الامم المتحدة والجامعة العربیة كوفي انان الرامیة لمعالجة المشكلة بالسبل السلمیة ضمن الاطر الوطنیة السوریة .


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات