العراق جاد في انهاء ملف منظمة خلق الايرانية خلال هذا العام

 

بحث وزير حقوق الانسان العراقي المهندس محمد شياع السوداني يوم الاربعاء المصادف 7/3/2012 مع وكيل وزير الخارجية الايراني السيد محمد مهدي العلاقات المشتركة بين البلدين مؤكداً على ضرورة التنسيق المشترك بين الجانبين لبلورة المواقف ذات العلاقة بحقوق الانسان ومن ضمنها تفعيل الميثاق الاسلامي لحقوق الانسان لما لهذين البلدين من خصوصية اسلامية تقتضي العمل المشترك ضمن التجمعات الاقليمية كمؤتمرعدم الانحياز ومجلس حقوق الانسان ومنظمة التعاون الاسلامي .

وفيما يتعلق بملف منظمة خلق الايرانية لفت معاليه الى آخر التطورات في القضية المتعلقة بمذكرة التفاهم مع الامم المتحدة والخاصة بنقل افراد المنظمة طوعياً خارج العراق او الرجوع الى بلدهم ايران مؤكداً ان العراق جاد بانهاء هذا الملف خلال العام الجاري ، فيما اكد السيد وكيل الخارجية الايرانية ان بلاده مستعدة لاستقبال مواطنيها ومنحهم الضمانات بالعيش الكريم كبقية افراد الشعب الايراني .


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات