الزيادي : الحكومة جادة في انهاء تواجد "جماعة خلق" في البلاد

 

اكد النائب عن التحالف الوطني فالح الزيادي بأن الحكومة العراقية جادة في تعاملها مع ملف "جماعة خلق" وانهاء تواجدها في البلاد على الرغم من الانتقاد الذي تتعرض له من بعض الاطراف الداخلية .

وقال الزيادي في تصريح لوكالة انباء الرأي العام (وارع) اليوم الاربعاء " ان الجميع يعرف تاريخ هذه الجماعة في العراق وما قامت به من اعمال مساندة للنظام السابق لاسيما مساهمتها في قمع الانتفاضة الشعبانية وتصفية الرموز الوطنية المناهضة لذلك النظام ".

واضاف " على رغم ذلك فالحكومة قامت وحسب الاتفاق مع الامم المتحدة بنقل هذه الجماعة بطريقة حضارية لا كما يشيع البعض بانها تفتقر الى ابسط مقومات حقوق الانسان ".

ودعا الزيادي بعض نواب القائمة العراقية الى عدم الانجرار وراء الخطاب الذي يثير الرأي العام العربي والعالمي وايصال معلومات مغلوطة بشأن ملف حقوق الانسان في البلاد.

مشيرا الى ان العراق تحمل هذه المنظمة وتعامل معها بشكل انساني على الخلاف من تصرفاتها سابقا وتدخلاتها في الشأن الداخلي للبلاد وكذلك تحرشاتها بدول الجوار الذي يسعى العراق الى توطيد علاقاته معها .

وكان النائب عن القائمة العراقية طلال الزوبعي قد وصف طريقة نقل عناصر جماعة خلق الاجرامية بـ"البشعة" وانها لا تناسب هذه الجماعة التي ساندت الشعب العراقي لفترة طويلة من الزمن ، حسب تعبيره.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات