الخارجية الأمريکية: منظمة خلق لن تمثل الديمقراطية في ايران

 

افاد موقع هابيليان الاعلامي نقلا عن مدير مکتب شؤون ايران في الخارجية الامريکية هنري ووستر ان شطب اسم مجاهدي خلق المحتمل من قائمة الجماعات الإرهابية لا يعني ان هذه الجماعة هي بديل ديمقراطي للنظام الايراني.

ووستر اضاف ان أحد مشاکلنا مع مجاهدي خلق تکمن في طبيعة هذه الجماعة لأننا لا نعتبرها ممثلة للديمقراطية و الاصلاح في ايران.

يذکر ان الولايات المتحدة الامريکيةادرجت اسم منظمة مجاهدي خلق في قائمة الجماعات الارهابية و المحظورة بالإضافة إلی کل من فرنسا و کندا و ايران و العراق.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات