الحكومة تنفي مزاعم منظمة {خلق} بفقدان 7 من عناصرها

نفت الحكومة العراقية مزاعم منظمة {خلق} بفقدان سبعة من عناصرها خلال الأحداث الأخيرة التي تعرض لها معسكر العراق الجديد ، مطالبة الامم المتحدة بتنفيذ اتفاق ترحيلها من العراق .

وذكر بيان للحكومة تلقت وكالة براثا نسخة منه اليوم " درجت منظمة خلق الإيرانية على اختلاق الأكاذيب وترويجها وفي هذا السياق زعمت المنظمة المذكورة ان سبعة من عناصرها قد فقدوا في الأحداث الأخيرة التي تعرض لها معسكر العراق الجديد ثم ادعت ان القوات العراقية خطفتهم".

واضاف " إننا إذ ننفي ذلك جملة وتفصيلا فإننا نؤكد عدم قيام القوات العراقية بأي عمل ضد عناصر هذه المنظمة سواءً في معسكر العراق الجديد أو غيره، بل قام عناصر هذه المنظمة التي لاتزال على لائحة المنظمات الإرهابية بعدم السماح للقوات العراقية التي كانت تتولى حماية المعسكر بالدخول اليه أثناء وقوع الأحداث ومنعتهم من التحقيق ، إلا بعد مدة طويلة من وقوع الحادث ونقل الجثث وغياب الكثير من الشواهد والأدلة.

واوضح البيان " إننا نذكر هنا باتفاق الحكومة العراقية مع الأمم المتحدة بهذا الشأن والتزامها المستمر به رغم انتهاء الفترة المحددة وتمديدها لعدة مرات، واننا إذ نؤكد مجددا التزامنا بالاتفاق مع الامم المتحدة الذي خرقته هذه المنظمة مرات عديدة نوجه نداءً للمجتمع الدولي والأمم المتحدة وجميع الدول لتنفيذ الاتفاق المبرم بين الحكومة العراقية والامم المتحدة بشأن اعادة توطين هؤلاء في بلد اخر ومساعدة العراق في ترحيل عناصر هذه المنظمة المتواجدين بصورة غير شرعية في العراق".

وكان {19 } عنصرا من منظمة خلق قتلوا واصيبوا مطلع شهر ايلول الحالي بمعسكر اشرف {العراق الجديد} في محافظة ديالى جراء هجوم تعرض له المعسكر ، وعلى اثر ذلك وجه رئيس الوزراء نوري المالكي بتشكيل لجنة تحقيقية لمعرفة ملابسات الهجوم.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات