الاستخبارات الامريکية تشرف علی نشاطات مجاهدي خلق في اقليم کردستان

نقل موقع جوان اونلاين ان زمرة مجاهدي خلق الإرهابية انشأت قبل اشهر مکتبا في اربيل و مکتب آخر في معسکر غربي مدينة السليمانية بإشراف من وکالة الاستخبارات الامريکية.

و ذکر الموقع ان زمرة خلق تسلم المعلومات العسکرية و الامنية التي تجمعها من داخل البلاد إلی حزب الديمقراطي الکردستاني.

عناصر مجاهدي خلق تتجول في الاقليم بالزي التقليدي الکردي و مکتب رئيس اقليم کردستان العراق مسعود بارزاني اصدر لهم بعض الهويات حتی يظهروا کموظفين في مکتب رئاسة الاقليم.

الموقع يضيف ايضا ان زمرة خلق لديها مکتب في الأردن بالقرب من سفارة الکيان الصهيوني و يشرف علی المکتب، جهاز المخابرات الأردني و يعقد جلسات مع محطة موساد في الأردن.

يذکر ان زمرة مجاهدي خلق مصنفة في قائمة الجماعات الارهابية و ذهبت إلی العراق بدعوة من دکتاتور المقبور عام 1986 و شارکت في الحرب مع ايران و ساهمت في قمع الانتفاضة الشعبية عام 1991 في شمال و جنوب العراق.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات