اجتماع ثنائي بين قيادات مجاهدي خلق و اعضاء في الکونغرس

 

کتبت اذاعة صوت روسيا تقريرا عن اجتماع زمرة مجاهدي خلق الارهابية الاخير في مبنی الكونغرس الامريكي و نقلت اقوال عدد من الشخصيات الداعمة لهذه الجماعة التي کانت مصنفة في قائمة الارهاب الامريكي لمدة 17 عام.

و تابع موقع هابيليان (المختص في شؤون زمرة خلق الارهابية) هذا التقرير علی موقع الاذاعة و جاء فيه: منظمة مجاهدي خلق عقدت قبل اسبوع من الاتفاق النووي الاخير بين ايران و القوی الغربية اجتماع داخل الكونغرس الامريكي لإفشال الدبلوماسية في هذا الملف.

کما العادة شارک في هذا الاجتماع عدد من الشخصيات الامريکية المعادية لإيران و الحليفة لزمرة خلق مثل جون بوتن السفير الاميركي السابق في الامم المتحدة و توم ريج وزير الامن الوطني السابق.

و قال " سين نوينس " في تقريره: المشارکون في هذا الاجتماع الذي دام لمدة ساعتين تحدثوا عن الملف النووي الايراني و ضرورة الاطاحة بالنظام الايراني دون ان يدعموا الانشطة الدبلوماسية في جنيف.

و التقی نوينس بعد الاجتماع مع ريج و سأله عن اغتيال المواطنين الامريکيين علی يد زمرة خلق الارهابية في عهد الشاه و لکن نفي الوزير السابق کل هذه الوثائق و اعتبرها اتهامات ضد الزمرة !

و اضاف التقرير: تصريحات ريج هي مغايرة تماما مع اقوال الخارجية الامريكية و وثائق المرصد الدولي لحقوق الانسان و معهد رند للأبحاث و کل هذه المؤسسات تتحدث عن اغتيال عدد من الامريکيين علی يد زمرة خلق.

هذا الصحفي الامريکي ثم ينقل اجزاء من تقرطر معهد رند حول مخادعات زمرة خلق الارهابية.

يذکر ان زمرة خلق الارهابية تبنت مسؤولية اغتيال عدد من المواطنين الامريکيين في طهران في عهد الشاه وفق ما جاء في الصحيفة الرسمية التابعة لهذه الجماعة " مجاهد ".


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات