إيران تنتقد بعض دول أوروبا لدعمها مجاهدي خلق الإرهابية

 

نشر الموقع الإلكتروني لقناة "بريس تي في" الإيرانية، اليوم، أن رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان الإسلامي الإيراني علاء الدين بروجردي انتقد بعض الدول الأوروبية لدعمها منظمة "مجاهدي خلق" الإرهابية، مؤكدا مسئولية المنظمة عن مقتل ما يقرب من 16000 إيراني.

ونوهت القناة بأن بروجردي قال: إن دعم الجماعات الإرهابية يتعارض مع الديمقراطية، وإن الإجراءات التي تتخذها بعض الدول الأوروبية في دعم مثل هذه المجموعة الإرهابية لا تتفق ومبادئ الديمقراطية.

وأشارت القناة إلى أن المنظمة فرت من إيران إلى العراق في عام 1986، وحصلت على دعم من الرئيس العراقي المقبور صدام حسين، وأقامت معسكرًا قرب الحدود الإيرانية، ما دفعها لمساندته أثناء الحرب العراقية ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية، التي استمرت ثماني سنوات منذ عام 1980 حتى عام 1988.

يذكر أن منظمة مجاهدي خلق تم تصنيفها في السابق بأنها منظمة إرهابية من قبل المجتمع الدولي بسبب شهرتها بارتكاب العديد من الأعمال الإرهابية ضد الإيرانيين والعراقيين، وأزالها الاتحاد الأوروبي من قائمة المنظمات الإرهابية عام 2009، بعدما قدمت عريضة ضد إدراجها بالقائمة السوداء للمنظمات الإرهابية عام 2008.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات