نقدم احتجاجنا علی ايواء مجاهدي خلق في فرنسا

اعلن امين سر مجمع تشخيص مصلحة النظام الايراني محسن رضائي عن احتجاج ايران لإيواء زمرة منافقي خلق الإرهابية في فرنسا. و جاء ذلك خلال استقباله السفير الفرنسي في طهران و اعرب رضائي عن امله ان تتخذ فرنسا قراراتها بعيدا عن الضغوط الامريكية.

و اشار رضائي إلی اجراءات ايران في مجال مكافحة الإرهاب و اضاف: قدمنا العديد من الأرواح و تضررنا كثيرا جراء مكافحة داعش و المخدرات و لو لم تكن تلك التضحيات، كانت تواجه اوروبا مشاكل جدية. هذه الاجراءات كلفتنا الكثير لكن اوروبا لا تكترث و هذا ليس جيد.

و تطرق امين سر مجمع تشخيص مصلحة النظام إلی تواجد زمرة منافقي خلق في فرنسا و قال: تحولت فرنسا اليوم إلی ملاذ آمن للإرهابيين الذين ارتكبوا الكثير من الجرائم في ايران. منافقي خلق قتلوا اكثر من 17 الف مواطن ايراني من كافة الشرائح و اليوم يمارسون نشاطه بالحرية الكاملة في فرنسا و تعقد مهرجانات و بالاضافة إلی ذلك تسعی الجماعة إلی تنفيذ عمليات تخريبية في ايران.

و اضاف رضائي ان هناك شخص يدعو " محدثين " و هو من قادة الزمرة يقطن في فرنسا، اتصل بعد تفجيرات مركز التجارة العالمي في نيويورك بشخص في امريكا و قدم التهئة لتنفيذ تلك التفجيرات الإرهابية. هذا الاتصال الهاتفي مسجل و تحتفظ به السلطات الفرنسية. ايواء هكذا زمرة في فرنسا علامة سيئة للتعاون المشترك. نحن ندرك ان الخارجية الفرنسية لاتستطيع التدخل في الشؤون القضائية لكن تستطيع فرض قيود علی الزمرة الإرهابية.

من جانبه اعرب السفير الفرنسي في ايران فرنسوا سنمو عن ارتياحه لهذا اللقاء و قال: الرأي العام في اوروبا لايعرف الكثير عن اجراءات ايران في هذه المجالات لكن الحكومة الفرنسية علی دراية كاملة بكل التفاصيل.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات