صحفي: وجود منظمة خلق يسيء للعلاقات الدولية

 

رأى الكاتب والصحفي محمود سعيد أن وجود منظمة خلق الإرهابية في العراق يسيء للعلاقات الدولية وللمواطن العراقي، مشدداً على أن خروج هذه المنظمة الإرهابية من البلاد بات من الواجبات.

وقال سعيد لمراسل في تصريح لوكالة فارس الإيرانية، أن منظمة خلق بات من الواجب خروجها من العراق بأسرع وقت ممكن لأن الشعب العراقي وحكومة العراق قالت كلمتها برفضها لوجود منظمة إرهابية تسيء للعلاقات الدولية وتسيء للمواطن العراقي الذي لطالما استهدفته خلال سنين وجودها على الأرض العراقية.

وأشار الصحفي محمود سعيد إلى أن "ما يحدث من تأخير خروج عناصر منظمة خلق الإرهابية من العراق هو شيء مرفوض يجب أن يعالج بالطرق والوسائل الممكنة".

ويؤكد مسؤولون حكوميون على أن منظمة خلق الإرهابية "تبتز" منظمة الأمم المتحدة وبعثتها في العراق "يونامي"، وجهات أخرى من أجل البقاء لفترة أطول على الأراضي العراقي. وتحظى هذه المنظمة الإرهابية بدعم جهات سياسية وإعلامية تحقيقا لأهداف سياسية ومادية معروفة.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات