ايطاليا توافق رسميا علی استقبال عددا من إرهابيي مجاهدي خلق

أعلنت الحكومة الايطالية أنها استقبلت لاجئتين إيرانيتين قدمتا من معسكر أشرف فى العراق، وذلك فى سياق العمل الإنسانى الذى تتبناه وزارة الخارجية الإيطالية.

وأشار بيان صدر فى هذا الصدد إلى أن الخطوة الإيطالية تأتى تجاوبا مع نداءات الأمم المتحدة، من أجل التوصل إلى حل توافقى يحترم حقوق الإنسان، بشأن قضية سكان معسكر أشرف، بمبادرة من وزارة الخارجية، وبالتعاون مع وزارة الداخلية فى إيطاليا، والتنسيق مع المفوضية العليا لشؤون اللاجئين فى الأمم المتحدة.

ونوه وزير الخارجية الإيطالى جوليو تيرسى بأنه من خلال هذه المبادرة "نريد القيام بتحرك إنسانى يتوافق مع سيادة الحكومة العراقية على أراضيها".

ووفقا للخارجية الإيطالية، فإن سفارة إيطاليا لدى العراق بدأت إجراءات للاتصال مع السلطات العراقية ومفوضية اللاجئين "للتحقق من إمكانية استقبال البلاد للاجئين آخرين" من مخيم أشرف الواقع شرقى العاصمة بغداد، والذى تعمل السلطات العراقية على إغلاقه.

يذکر ان عدم موافقة الدول الغربية علی استضافة عناصر زمرة خلق علی اراضيها کان السبب الرئيسي لعرقلة الجهود الرامية لطرد الزمرة الإرهابية من الاراضي العراقية بينما اعلنت مستشارة کبيرة في مفوضية اللاجئين في وقت سابق ان مخاوف الدول من دور زمرة خلق المهدد للأمن الوطني هو السبب الرئيس لرفض استقبالها.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات