بالأمس کانوا يستهدفون الامريکيين و اليوم اشقاء

ارسل احد الاعضاء المخضرمين في جماعة مجاهدي خلق الإرهابية رسالة إلی وزيرة الخارجية الامريکية و بعد تقديم قائمة عن عمليات هذه الزمرة ضد الاهداف الامريکية في عهد الشاه طالبها بالتضييق علی زمرة مجاهدي خلق داخل الولايات المتحدة الامريکية.

محمد کرمي و هو عضو قيادي منشق عن زمرة مجاهدي خلق و الذي يسکن حاليا في باريس ثم يتحدث عن ردود فعل مجاهدي خلق و مسعود رجوي تجاه احداث 11 ايلول في امريکا و يقول : جميع العالم تأثر من هذه العملية الإرهابية التي حصدت ارواح الابرياء .الکل ادانوا الجريمة لکن مجاهدي خلق احتفلوا داخل معسکر باقرزاده بالعراق و قدموا الحلويات إلی البعض و صعد رجوي علی المنصة و قام بخطاب استهزائي ضد الامريکيين و لکن عندما سقط النظام العراقي امرت قيادة المنظمة بحملة تنظيف واسعة و شاملة استهدفت جميع الاشرطة و الوثائق و الملصقات و الکتابات و المجلات و الکتب و الاقراص المدمجة و أي شيء يذم بالولايات المتحدة و هذه الحملة دامت نحو ثلاثة اسابيع بشکل مستمر.

هذا العضو السابق ثم يقدم قائمة طويلة عن العمليات التي استهدفت الاهداف الامريکية في ايران منذ عام 1971 و لکن بالنظر إلی تاريخ الزمرة حتی الآن نری ان هناك تغييرات کبيرة حصلت في سياسات الزمرة و الاکبر هو سقوط الزمرة داخل احضان الصهاينة و الامريکيين حيث اشار تسفرير المستشار السابق لـ اولمرت قبل اسابيع في حوار مع اذاعة الجيش الاسرائيلي إلی تعاون مجاهدي خلق مع الاسرائيلين لتدريب بعض العناصر الکردية داخل معسکر اشرف بالعراق. و هناک الکثير من الامور واضحة للجميع و من ضمنها تجول القيادي في المنظمة و هو عليرضا جعفرزاده داخل الکونغرس الامريکي بشکل يومي و تحليلاته لقناة فوکس نيوز الصهيونية علی مدار الساعة.و ....

و اليکم قائمة تلك العمليات :

22 يونيو 1972 : استهداف جنرال القوة الجوية هارولد برايس في طهران

26 يناير 1973 : انفجار في مکتب شرکة شل للبترول

و بعد ايام عملية تفجير في مکتب شرکة بان ام للطيران

3 يونيو 1973 : اغتيال العقيد لويس ال هاوکينز المستشار العسکري الامريکي

25 مايو 1974 : تفجير مؤسسات امريکية مثل جنرال الکتريک، شرکة تأمين يورک شير البريطانية ، شرکة تکنو.

27 يناير 1975 : انفجار قنابل داخل شرکة اي ت ت متعددة الجنسيات و شرکة تأمين جون دعر.

11 مايو 1975 : استهداف سيارة مستشارين عسکريين امريکيين في طهران العقيد جون تورون و العقيد بول شفرد و مصرعهما

4 يوليو 1975 : فتح النار علی سيارة السفير الامريکي السابق في طهران دانلد عرون اما اخطأوا في الهدف و قتلوا موظف ايراني داخل السفارة و هو ايضا عضو متسلل من مجاهدي خلق داخل السفارة الامريکية.

يوليو 1975 : انفجار قنبلة داخل رابطة ايران و امريکا و قنبلة أخری في القنصلية البريطانية في مدينة مشهد.

28 اغسطس 1976 : اغتيال ثلاثة من موظفي شرکة راکلول انترنشينال الامريکية و هم دونالد جي اسميث، روبرت آر غرانغراد و ويليمسي کاترل.

انفجار داخل المکتب الاعلامي الامريکي في طهران و مقر جمعية ايران و بريطانيا الثقافية

انفجار داخل مکتب شرکة بي بي النفطية البريطانية

انفجار داخل مکتب شرکة بريتيش ايرويز للطيران

انفجار دائرة الهجرة لليهود في طهران

انفجار في مکتب شرکة الطيران الاسرائيلية في طهران.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات