انتهاکات حقوق الانسان في عصابة رجوي (الجزء الأخير)

مصير ابناء السيد شمس حائري

خلال عملية الطلاق القسري في عام 1990 انفصلت زوجة السيد شمس حائري منه و وجهت لزوجها أسوء الشتائم و الإهانات بأوامر من مسعود رجوي. انفصل شمس حائري عام 1991 عن المنظمة و بعد مرور فترة من الحبس تشکلت المحکمة من قبل رئيس حراس السجون محسن رضائي و مهدي خدائي صفت في سجن البلدية داخل معسکر اشرف بالعراق و اصدروا حکم الاعدام بحقه.

و من ثم تم نفيه إلی معسکر الموت و هو معسکر الرمادي و من هناک لجأ إلی هولندا عن طريق الصليب الاحمر الدولي. شمس حائري محروم من زيارة ابنائه أکثر من 4 أعوام. منظمة خلق غسلت ادمغة اولاده حيث وجها لأبيهم انواع الشتائم و الإهانات خلال أول لقاء في حضور محاميه و اعلنا ان مسعود و مريم هما والديهما و لا هو. ابناء حائري لم يتجاوزا الرابعة عشر من العمر و و کان من المقرر و وفق رأي المحکمة أن يزور اولاده مرة بالشهر.

حاليا اولاده يسکنا في فرنسا و نقلهما من آلمانيا إلی فرنسا تم بدون علم الحکومة الألمانية و الجدير بالذکر انه لن يکن علی علم و خبر من اولاده منذ عامين.

 

سيدة بإسم مهناز منيرزاده لاجئة في هولندا

السيدة منيرزاده لم تکن علی علم حول مصير اولادها الصغار أکثر من اربعة أعوام و خلال هذه الفترة کلما اتصلت بالمنظمة يرفضون تحويلهما و الرد الوحيد هو ان اولادها يتواجدان في إحدی المدن الامريکية.

هذا النوع من أخذ الرهائن من قبل المنظمة يأتي من أجل منع الاعضاء من الکشف عن اسرار السجون و التعذيبات داخلها.

 

ندين فاشية مسعود رجوي

وفق التقارير الواردة، بعد الکشف عن السجون السرية داخل منظمة مجاهدي خلق الايرانية من قبل الاعضاء المنفصلين خارج البلاد و بيانات الإدانة و الاستنکارالصادرة من قبل المعارضة الايرانية في المنفی و ايضا ً منظمة ميدل ايست واتش، استأنفت قيادة منظمة مجاهدي خلق سياسة توجية الاتهامات و التهديدات نحو المنفصلين و المعترضين في ترکيا و ألمانيا و هولندا و فرنسا و الدنمارک و السويد و سويسرا و فنلانده استمرارا لسياساتها القمعية و لکن هذه المرة خارج المنظمة.

منذ يوليو عام 1991 حتی الآن المنظمة هددت و راقبت و طاردت و ضربت الکثير من الاعضاء.

يوليو عام 1991 مدينة کلن الألمانية ، عصابات من منظمة مجاهدي خلق هاجموا عليرضا بورنظري العضو السابق في المنظمة مع ولده الصغير و لکن الجيران اتصلوا فورا بالشرطة و هربت العصابة قبل وصول الشرطة. حتی الآن تم التعرف علی هوية 3 من منفذي الاعتداء و حاليا متعاونين مع المنظمة في هولندا.

يذکر ان اثنان من هذه العصابة کانا ملثمين و رئيسهما کان مکشوف الوجه.

يوليو عام 1991 جامعة مدينة کلن الألمانية،عضو سابق في منظمة مجاهدي خلق بإسم المستعار "رضا " يتم الاعتداء و الهجوم عليه من قبل 3 من عصابات منظمة مجاهدي خلق الايرانية و يصاب بجروح . وفق المعلومات الواردة هؤلاء الثلاثة هم اعضاء جمعية منظمة مجاهدي خلق في هولندا و تم ارسالهم إلی ألمانيا.

آذار 1992 هولندا، اثنان من السجناء المنشقين عن جماعة مجاهدي خلق تعرضا لهجوم و شتائم بذيئة من عصابات مجاهدي خلق و يشتبکون مع البعض

اذار عام 1992 بريطانيا ، العضو السابق في منظمة مجاهدي خلق الذي افرج عنه من سجون المنظمة تعرض للضرب من قبل المنظمة بسبب حواره مع اذاعة بي بي سي في لندن.

23 آذار 1992- فرنسا – السيدة شروين صميمي فرد العضوة السابقة في منظمة مجاهدي خلق تعرضت لهجوم و ضرب مبرح في بونتو شمال باريس بعد کلامها عن السجون السرية داخل المنظمة في العراق.

عام 1993 هولندا – السيد هادي شمس حائري العضو السابق في منظمة مجاهدي خلق و مؤلف کتاب " الارتجاع الغالب و المغلوب " تعرض لهجوم شرس من قبل اربعة من عصابات منظمة مجاهدي خلق الايرانية و اصاب بجروح بالغة. قبل الحادث تم تهديد حائري بالموت عدة مرات.

عام 1993 هولندا – السيد امرالله ابراهيمي السجين السابق في منظمة مجاهدي خلق تعرض لهجوم من قل عصابات مجاهدي خلق. المذکور تلقی تهديدات هاتفية عدة مرات.

عام 1993 مدينة کلن الألمانية – سيدة بأسم مستعار شهين العضوة السابقة في منظمة مجاهدي خلق تعرضت للهجوم و الضرب من قبل أربعة من عصابات منظمة مجاهدي خلق في کلن.

عام 1994 مدينة فرانکفورت الألمانية – علي رضواني (کاتب السطور) العضو السابق في منظمة مجاهدي خلق و مسؤول جمعية مجاهدي خلق تلقی تهديدا بالموت في راين ماين هتل. عليرضا حسيني و زوجته بالإضافة إلی حسين و مهدي من قسم حماية القيادة في منظمة مجاهدي خلق راقبوا المذکور عدة مرات و تم سرقة بيته و الملفات السياسية الموجودة فيه و مازال البيت تحت المراقبة . السيد علي رضواني مؤلف کتاب " التعذيب في سجون رجوي " تلقی تهديدات هاتفية کثيرة من منظمة مجاهدي خلق تهدده بالموت.

و في ايلول عام 1995 بعد الحوار مع اذاعة الايرانيين المقيمين في الولايات المتحدة تعرض بيته في الثانية بعد نتصف الليل إلی هجوم من قبل عدة مجهولين و لکن بفضل الجيران و اتصالهم بالشرطة و قبل وصولهم هرب المهاجمون.

 

عام 1994 سويسرا – السيد مراد العضو السابق في منظمة مجاهدي خلق الايرانية تعرض ؤلی الضرب في الشارع علی يد ثلاثة من عصابات المنظمة. کلا الطرفين استخدما السکاکين للهجوم و الدفاع.

عام 1994 الدنمارک – السيد جمشيد تفريشي يتعرض لهجوم من قبل منظمة خلق و حسب قوله اضطر لترک الدنمارک و الانتقال إلی ألمانيا.

عام 1994 السويد – تلقی عضو سابق في منظمة مجاهدي خلق تهديدا هاتفيا من المنظمة.

عام 1994 مدينة کلن هاوزن الألمانية – عضو سابق في منظمة مجاهدي خلق بإسم " سعيد " تعرض للضرب من قبل اربعة من عصابات منظمة مجاهدي خلق.

عام 1994 ترکيا – الطيار حسن جعفري السجين و العضو السابق في منظمة مجاهدي خلق تعرض مع عائلته إلی هجوم في ترکيا. منظمة خلق ادعت ان هذا الشخص هو جاسوس للنظام الايراني و لکن الشرطة الترکية بعد التحقيق تأکدت من عدم صحة الاتهام .

عام 1994 بريطانيا – عضو سابق في منظمة خلق تلقی تهديدا هاتفيا علني.

17/11/1994 مدينة فرانکفورت الألمانية – تعرض أحد الموالين لمنظمة العمال الثوريين الايرانية – طريق العامل إلی هجوم شرس و ضرب مبرح من قبل عدد من عصابات منظمة مجاهدي خلق الايرانية في مرکز المدينة.

 

کل هذا جزء من حصاد عصابة مجاهدي خلق في أوروبا من الماضي و حتی الآن.

 

صاحب المعالي :

ها هو السؤال :

ما هو انتهاک حقوق الانسان ؟

ربما نحن لا نعرف تعاريف حقوق الانسان و القوانين و المواد المتعلقة به.

اذا هناک تعاريف أخری لم اذکرها في بداية کتابي ارجو منک ان تزودني بها. أين نراجع حتی نسترجع حقنا و بأي منظمة نتصل.

 

النهاية.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات